أهم الأخبار

إرجع إلى الصفحة الرئيسية

مسار التنقل

الجامعات ودورها في تعزيز ثقافة العمل التطوعي


تعد مهمة خدمة المجتمع والعمل التطوعي ركيزة أساسية في عمل الجامعات بشكل عام، وإيماناً من الجامعة بضرورة تفعيل هذه المهمة النبيلة فقد سعت الجامعة خلال السنتين الماضيتين على تعزيز عملها المجتعمي عبر إطلاق عدد من المبادرات المجتمعية وهي اليوم تدشن ملتقى العمل التطوعي 2019، الذي يستمر شهراً كاملاً لتنفيذ برامج تطويرية متنوعة شاملة وأنشطة تطوعية في 14 مقراً. ونسعى من خلال هذا الملتقى إلى نشر ثقافة العمل التطوعي وتأصيل فكرته في الطلاب والطالبات وأعضاء وعضوات هيئة التدريس وفي المجتمع كافة. إذ يقع على عاتقنا كمؤسسة تعليمية قيادة الدفة في هذا الأمر كونه ضمن مهام الجامعة الرئيسية المتعلقة بخدمة المجتمع إلى جانب خدمتي التعليم والبحث العلمي، كما نطمح من خلال الملتقى إلى مشاركة طلاب وطالبات الجامعة في العمل التطوعي لزيادة تفاعلهم مع مجتمعهم وصقل مواهبهم وقدراتهم عبر اكتساب مهارات جديدة، وزيادة خبراتهم، وشغل وقت فراغهم بأمور مفيدة. وتبرز أيضاً أهمية تنظيم مثل هذه الملتقيات في التشجيع على ممارسة العمل التطوعي والتوعية بضرورة المشاركة فيه من خلال الندوات والمحاضرات والبرامج الثقافية ومختلف الفعاليات.