الحمد لله الذي اصطفى نبيه الأمين وكرمنا بالقرآن الكريم وجعل لنا الشمس ضياءا وانبتنا من الأرض نباتا.. أما بعد... يمثل البحث العلمي وتطبيقاته المختلفة دوراً مهماً في تطور ورفاهية المجتمعات، وتعتبر البحوث العلمية مقياساً لتقدم الدول ونموها الإجتماعي والإقتصادي والتقني، ولذلك فقد أولت حكومتنا الرشيدة جل الإهتمام بالبحث العلمي وخصصت له الدعم السخي بالكوادر البشرية والموارد المادية. إننا هنا في مركز البحوث العلمية والهندسية بجامعة نجران إمتداد للجهود المتميزة التي تقوم بها عمادة البحث العلمي بالجامعة لسد الفجوة بين احتياجات مؤسسات المجتمع في المنطقة والعلوم الهندسية التطبيقية المختلفة من خلال عمل مؤسسي يقوم على التأهيل والتدريب لدعم البحث والإبتكار وذلك لنقل المعرفة على المنصات المحلية والعالمية.

د. فهد محسن رجب

مدير المركز